fbpx
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

ميركل حثت تركيا على إنهاء عمليتها العسكرية بشمال سوريا

قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الخميس إن بلادها لن تسلم أي أسلحة لتركيا في ظل الأوضاع الحالية، مضيفة أنها حثت أنقرة مرات عديدة على إنهاء عمليتها العسكرية في شمال سوريا.

وتابعت ميركل قائلة في كلمة بالمجلس الأدنى للبرلمان "ناشدت تركيا بقوة في الأيام القليلة الماضية... على إنهاء عمليتها العسكرية ضد القوات الكردية وأشدد على هذا من جديد الآن".

وأضافت "إنها مأساة إنسانية لها تأثيرات جيوسياسية هائلة لذا فإن ألمانيا لن تسلم أي أسلحة لتركيا في ظل الأوضاع الحالية".

وأدى قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سحب القوات الأمريكية قبل هجوم تركي في شمال سوريا الأسبوع الماضي لتبديد الهدوء النسبي هناك، ووُجهت إليه اتهامات بالتخلي عن المقاتلين الأكراد الذين ساعدوا واشنطن في محاربة مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في المنطقة.