fbpx
السفينة أوشين فايكينج التي تديرها منظمة أطباء بلا حدود مع منظمة إس.أو.إس ميديتراني الألمانية الفرنسية

500 مهاجر لا يزالون عالقين في البحر بعد إنقاذهم

لا يزال 507 مهاجرين جرى إنقاذهم على متن سفينتي الانقاذ أوشين فايكينج وأوبن آرمز عالقين في البحر اليوم الثلاثاء (13 أغسطس آب) في حين لم تطلب أي دولة عضو في الاتحاد الأوروبي تنسيق تنسيق إنزال اللاجئين بين الدول.

وكانت السفينة أوشين فايكينج، التي تديرها منظمة أطباء بلا حدود مع منظمة إس.أو.إس ميديتراني الألمانية الفرنسية، قد أنقذت 81 شخصا يوم الأحد (11 أغسطس آب) و105 آخرين يوم الاثنين (12 أغسطس آب) ليبلغ إجمالي المهاجرين على متنها 356.

وتجوب السفينة الإسبانية أوبن آرمز البحر منذ 12 يوما وما زالت تنتظر العثور على ميناء آمن لإنزال 151 مهاجرا جرى إنقاذهم.

ونقل ثمانية من ركابها كانوا يعانون من مشكلات صحية بزورق مطاطي إلى مالطا يوم الاثنين.

وكان ماتيو سالفيني نائب رئيس الوزراء الإيطالي قد قال إن إسبانيا يجب أن تستقبل ركاب أوبن آرمز وأكد مجددا سياسة غلق الموانئ التي ينتهجها.

وكانت الحكومة الاشتراكية في إسبانيا قد استقبلت سفينة الإنقاذ أكواريوس العام الماضي بعد أزمة مماثلة لكنها شددت موقفها منذ ذلك الحين قائلة إن السفينة أوبن آرمز يجب أن تبحث عن ميناء أقرب لها.

ودعت المفوضية الأوروبية الدول الأعضاء في الاتحاد الأسبوع الماضي لإظهار التضامن وإيجاد حل للسفينة.