fbpx
الرئيس الأميركي دونالد ترامب

ترامب يأمل لقاء كيم في يناير أو فبراير

أعرب الرئيس الأميركي دونالد ترامب السبت عن أمله عقد لقاء ثان مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون على الأرجح خلال كانون الثاني/يناير أو شباط/فبراير، بعد قمتهما التاريخية في سنغافورة في حزيران/يونيو الماضي.

وصرّح ترامب للصحافيين الذين رافقوه على متن الطائرة الرئاسية من الأرجنتين حيث شارك في قمة مجموعة العشرين إلى واشنطن "أعتقد أننا سنفعل ذلك (...) في كانون الثاني/يناير أو شباط/فبراير، على ما أعتقد".

وأوضح أن هناك "ثلاثة أماكن" مطروحة لعقد هذه القمة. وردا على سؤال عما إذا كان مستعدا لاستقبال كيم في الولايات المتحدة، قال ترامب "في وقت ما، نعم".

وفتحت قمة سنغافورة الطريق لنزع السلاح النووي لكوريا الشمالية.

والتقى ترامب خلال قمة العشرين في بوينوس آيرس الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إن. وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الأميركية ساره ساندرز إن "الرجلين أكدا من جديد التزامهما التوصل إلى نزع للسلاح النووي نهائي وكامل وقابل للتحقق".