fbpx
ممثلو أعضاء مجلس الأمن الدولي في مقر الأمم المتحدة

الأمم المتحدة ترفع العقوبات عن أريتريا

رفع مجلس الامن الدولي الاربعاء العقوبات المفروضة على أريتريا بعد توصلها الى اتفاق سلام تاريخي مع اثيوبيا وتحسن علاقاتها مع جيبوتي، ما عزز الامال بالتغير الايجابي في منطقة القرن الافريقي.

وتبنى المجلس بالإجماع مشروع قرار صاغته بريطانيا ويرفع عن أريتريا حظر الاسلحة وحظر السفر، وينهي تجميد الاصول والعقوبات المحددة الهدف.

ووقعت اريتريا واثيوبيا اتفاق سلام في تموز/يوليو أنهى عقدين من العداوات وأدى الى تحسن العلاقات مع جيبوتي، مما زاد احتمالات الاستقرار في القرن الافريقي.

ويدعو القرار اريتريا وجيبوتي الى مواصلة الجهود لتسوية الخلاف الحدودي الذي اندلع في 2008، وطلب من أسمره الافراج عن معلومات تتعلق بجنود جيبوتيين مفقودين في اشتباكات قبل عشر سنوات.

وبطلب من فرنسا سيستمع المجلس الى تقرير كل ستة أشهر عن جهود اريتريا لتطبيع العلاقات مع جيبوتي التي تستضيف قواعد عسكرية لكل من فرنسا والصين والولايات المتحدة.

وفرض المجلس عقوبات على اريتريا في 2009 بسبب دعمها المزعوم لمسلحي حركة الشباب في الصومال، وهو ما نفته أسمره.

وأقر القرار بأن مراقبين أممين "لم يعثروا على دليل قاطع بأن اريتريا تدعم حركة الشباب" وأعلن عن رفع حظر الاسلحة والعقوبات بتبني القرار.