fbpx
صورة ارشيفية للرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي

رئيس وزراء اليابان يبحث نزاعا إقليميا مع الرئيس الروسي في سنغافورة

من المقرر أن يناقش رئيس وزراء اليابان، شينزو آبي نزاعا إقليميا ثنائيا مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين في سنغافورة وهي المحطة الاولى من جولة آبي إلى منطقة آسيا والمحيط الهادئ والتي تبدأ الاربعاء المقبل وتستمر خمسة أيام، طبقا لما ذكرته وكالة "جي.جي.برس" اليابانية للانباء اليوم الاحد.

وتتركز النقطة المحورية في اجتماع القمة الثنائي على ما إذا كان آبي يمكن أن يحرز أي تقدم في مفاوضات حول النزاع بشأن أربع جزر واقعة شمال غرب المحيط الهادئ تسيطر عليها روسيا وتطالب اليابان بأحقيتها في السيادة عليها، حسب مراقبين.

وسيحضر آبي لقاءات قمة متعلقة باجتماعات رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) في سنغافورة، التي تعقد في الفترة من اليوم الاحد حتى الخميس المقبل وقمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ (أبيك) في بابوا غينيا الجديدة يومي 17 و18 تشرين ثان/نوفمبر الجاري وسيزور أيضا استراليا.

يذكر أنه في منتدى اقتصادي عقد في مدينة فلاديفوستوك أقصى الشرق الروسي في أيلول/سبتمبر الماضي، اقترح بوتين في حضور آبي أن توقع طوكيو وموسكو معاهدة سلام بحلول نهاية هذا العام، بدون أي شروط، مما يؤجل تسوية للنزاع الاقليمي.

وقال آبي لبوتين إن اليابان لا يمكن أن تقبل بالعرض، عندما شاهد الاثنان مسابقة جودو أقيمت بعد وقت قصير من المنتدى الاقتصادي.