منزل يحترق في مدينة بارادايز الخميس في 8 نوفمبر 2018

الولايات المتحدة: تسعة قتلى في حريق غابات ضخم بكاليفورنيا

أعلن شريف مقاطعة بوتي بولاية كاليفورنيا الأمريكية أن الحريق الضخم التي يجتاح الولاية قد أدى لمقتل تسعة أشخاص. وقد أمرت السلطات بإخلاء عدة مدن وبلدات بينها مدينة بارادايز التي سقط فيها أول خمس ضحايا تم اكتشاف جثثهم في الحريق.

أدى حريق ضخم يجتاح شمال ولاية كاليفورنيا غرب البلاد لمقتل تسعة أشخاص حسبما أعلن شريف مقاطعة بوتي مساء الجمعة، ببعد أن كانت حصيلة سابقة قد أشارت إلى وجود خمسة قتلى.

وقال شريف المقاطعة "إنه واجبي المحزن أن أؤكد أنّ لدينا الآن تسعة قتلى".

وفي بادئ الأمر تم العثور على خمسة ضحايا في مدينة بارادايز التي أُمر جميع سكّانها البالغ عددهم 26 ألفا بإخلائها.

وأكّد مكتب الشريف أنه "تعذر التعرّف" إلى الضحايا الخمسة بسبب الحروق.

وأعلنت السُلطات الخميس أنّها طلبت من آلاف السكّان في شمال الولاية مغادرة ديارهم بسبب الحريق الذي يتمدّد سريعا.

وكتبت دائرة كاليفورنيا للغابات والحماية من الحرائق في تغريدة على تويتر، أنّ "هذه الكارثة بالغة الخطورة. من فضلكم أخلوا منازلكم إذا طُلب منكم ذلك".

والحريق الذي أطلق عليه اسم "كامب فاير" ويُعتبر متأخّرا بالنسبة إلى موسم الحرائق في الولايات المتّحدة، أتى على عشرات المنازل في مقاطعة بوتي حيث أعلنت السُلطات حال الطوارئ.

وتُهدّد النيران حوالى 15 ألف نقطة حسّاسة.

وتمدّدت الكارثة التي أجّجتها رياح عنيفة، وغطّت مدينة بارادايز بسحب الدخان الكثيفة والرّماد.

ودمّرت النيران عشرات المنازل ومستشفى ومحطّة محروقات.

واندلع حريق آخر في جنوب كاليفورنيا، على بُعد بضعة كيلومترات من المكان الذي أطلق فيه جندي سابق النار مساء الأربعاء في حانة في ثوسند أوكس، شمال ماليبو، فقتل 12 شخصا ثم انتحر.