fbpx
مراقبون للانتخابات الأفغانية يتفقدون نتائج التصويت في أحد المراكز في كابول في 22 اكتوبر 2018

ستة جرحى على الأقل في تفجير انتحاري استهدف موظفين في مفوضية الانتخابات في كابول

فجّر انتحاري راجل حزامه الناسف صباح الإثنين قرب سيارة أثناء دخولها مقرّ المفوضية المستقلة للانتخابات في كابول مما أوقع ستة جرحى على الأقل، بحسب ما أفاد مسؤولون.

وقال المتحدث باسم شرطة العاصمة الأفغانية بصير مجاهد لوكالة فرانس برس إنّ "الانفجار وقع على بُعد 20 متراً من سيارات موظفي المفوضية المستقلة للانتخابات".

وأشار إلى أنّ الهجوم أوقع ستة جرحى هم أربعة من موظفي المفوّضية وشرطيان.

وأكد مساعد الناطق باسم مفوضية الانتخابات ذبيح الله سادات أن "هجوما انتحاريا استهدف زملاءنا عند مدخل المبنى".

ويأتي هذا الهجوم بينما يتم جمع صناديق الاقتراع الذي جرى في 20 تشرين الأول/اكتوبر ونقلها إلى داخل الموقع المحصن لمفوضية الانتخابات التي نظمت عملية التصويت.

وشنت حركة طالبان وتنظيم الدولة الإسلامية عددا من الهجمات على مراكز اقتراع، أدت إلى مقتل أو جرح نحو 300 شخص في جميع أنحاء أفغانستان في يوم الانتخابات.

ويفترض أن تنشر المفوضية في الأسابيع المقبلفة الأرقام النهائية لنسبة المشاركة على المستوى الوطني. وجرت الانتخابات على مرحلتين بعدما أرجئت أسبوعا في ولاية قندهار (جنوب) لأسباب أمنية.

وتقول المفوضية إن أكثر من أربعة ملايين شخص شاركوا في التصويت من أحصل 8,9 ملايين ناخب مسجلين، على الرغم من الهجمات العديدة التي استهدفت الناخبين.