الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

أردوغان: فريق سعودي وصل قبل يوم من قتل خاشقجي وكاميرات القنصلية أزيلت

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الثلاثاء أن السلطات في بلاده لديها أدلة على أن جريمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في اسطنبول كان "مخططا لها".

وفي كلمة أمام الكتلة النيابية لحزبه "العدالة والتنمية" بالبرلمان التركي، كشف أردوغان عن أنه "تم نزع القرص الصلب من كاميرات القنصلية السعودية يوم مقتل خاشقجي".

وقال إن "السعودية اتخذت خطوة مهمة بتأكيد جريمة خاشقجي وإيقافها للمتهمين"، إلا أنه طالبها بكشف التفاصيل الكاملة بشأن الجريمة وأبرزها مكان جثة الصحفي.

واقترح على السلطات السعودية تقديم المتورطين في الجريمة من أجل محاكمتهم في تركيا، لكون الجريمة وقعت "على أراض سعودية ضمن الحدود التركية".

وشدد على أن بلاده قامت بكل ما يتيح لها القانون الدولي للتحقيق في قضية مقتل الصحفي.

وتحدث عن رصد وصول 15 شخصا إلى تركيا على متن رحلات طيران عادية وخاصة قبل الحادثة، بينهم رجال من المخابرات وأطباء عدليين، زار بعضهم غابة بلغراد في اسطنبول.

وقال إن السلطات التركية تحققت من أن الـ15 الذين زاروا تركيا قبل الجريمة جميعهم من بين الـ18 الذين أعلنت السعودية توقيفهم على خلفية القضية.