fbpx
وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو

وزير الخارجية التركي: لم نقدم تسجيلات صوتية لأحد في قضية خاشقجي

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو اليوم الجمعة (19 أكتوبر تشرين الأول) إن بلاده لم تقدم تسجيلات صوتية لأحد، نافيا بذلك تقارير أشارت إلى أنها أعطت الولايات المتحدة دليلا صوتيا على مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وأبلغ الوزير الصحفيين خلال رحلة لألبانيا أن تركيا لديها أدلة ومعلومات جمعتها خلال تحقيقها في واقعة اختفاء خاشقجي في الثاني من أكتوبر تشرين الأول.

كان مصدر أمن تركي قد أخبر رويترز هذا الأسبوع بأن السلطات التركية لديها تسجيل مصور يشير إلى أن خاشقجي قُتل داخل القنصلية السعودية في اسطنبول.

وتنفي السعودية ما تردد في تركيا من أن خاشقجي قُتل داخل قنصليتها ونُقلت جثته.

وردا على سؤال بشأن تقرير ذكر أن أنقرة قدمت معلومات للولايات المتحدة ووزير خارجيتها مايك بومبيو، قال جاويش أوغلو للصحفيين أثناء زيارة لألبانيا "لم تقدم تركيا أي تسجيلات صوتية لبومبيو أو لأي مسؤول أمريكي آخر".

وأجرى بومبيو محادثات طارئة في السعودية وتركيا هذا الأسبوع.

وعبر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس الخميس عن اعتقاده بأن خاشقجي قد مات وقال إن رد الفعل الأمريكي تجاه السعودية سيكون "بالغ الشدة" على الأرجح. وقال إنه يريد معرفة حقيقة ما حدث.

وقال مسؤولان تركيان كبيران لرويترز أمس الخميس إن الشرطة تمشط منطقة أحراش على مشارف اسطنبول وكذلك مدينة قريبة من بحر مرمرة بحثا عن جثمان خاشقجي بعد أكثر من أسبوعين على اختفائه عقب دخوله القنصلية السعودية في اسطنبول.