رئيس وزراء إسبانيا يتفقد جزيرة مايوركا بعد سيول

رئيس وزراء إسبانيا يتفقد جزيرة مايوركا بعد سيول

قال رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانتشيث اليوم الاربعاء (10 أكتوبر تشرين الأول) أثناء زيارة لمركز تنسيق عمليات الإنقاذ في جزيرة مايوركا إن حكومته ستقدم دعما كاملا لضحايا الفيضانات التي اجتاحت الجزيرة وتسببت في مقتل تسعة على الأقل من بينهم سائحان بريطانيان.

وجرفت مياه بنية اللون السيارات في الشوارع الضيقة لبلدة سانت يورينك الواقعة في شرق مايوركا. وفاضت الأنهار على ضفافها وأغرقت الشوارع والمنازل مما أرغم السكان على الاحتماء في مركز رياضي ببلدة ماناكور القريبة.

وأفادت صحيفة الباييس ووسائل إعلام أخرى أن ستة أشخاص على الأقل ما زالوا مفقودين، لكن أجهزة الطوارئ أحجمت عن تأكيد هذا العدد.

وقال سانتشيث للصحفيين إن المهمة العاجلة هي العثور على المفقودين مضيفا أن الحكومة المحلية ستلقى كل الدعم من الحكومة المركزية حتى يتمكن السكان من العودة لحياتهم الطبيعية.