صورة ارشيفية

مقتل 28 رجل شرطة في هجمات لطالبان شمال أفغانستان

ذكر مسؤولون أفغان اليوم الاحد أن 28 رجل شرطة على الاقل قتلوا في هجمات لحركة طالبان بإقليم فارياب شمال أفغانستان وإقليم ورداك وسط البلاد.

وقال عضو المجلس الاقليمي، محمد سردار بختياري لوكالة الانباء الالمانية إن 17 رجل شرطة على الاقل قتلوا، بعد أن اقتحمت حركة طالبان وسط منطقة سيد أباد في إقليم ورداك، الليلة الماضية حوالي الساعة التاسعة مساء (16:30 بتوقيت جرينتش)، فيما يتواصل القتال حتى اليوم الاحد.

وأضاف أن ستة رجال شرطة أصيبوا، عندما أشعل مقاتلو طالبان النار في مقر الشرطة الرئيسي ومبنى حاكم المنطقة المجاور.

وذكر بختياري أن طالبان استولت على معدات الجيش بعد أن نهبت المبنى.

وفي إقليم فارياب، قتل 11 رجل شرطة على الاقل، عندما اقتحم مسلحو طالبان نقطة تفتيش بمنطقة باختون كوت، الليلة الماضية، طبقا لما ذكره عضو المجلس المحلي، محمد سامي خيرخوا.

وكان 19 فردا على الأقل من قوات الأمن الأفغانية قد لقوا حتفهم في ثلاثة أقاليم بالدولة المطحونة جراء الصراع يوم الأربعاء الماضي.

وشن مسلحو طالبان عددا من الهجمات القاتلة التي استهدفت منشآت حكومية وتعليمية وصحية مختلفة بأنحاء أفغانستان خلال الشهور الأخيرة.