قرية خان الأحمر البدوية في الضفة الغربية المحتلة

وزيرة اسرائيلية تدعو ميركل "الاهتمام بمشاكلها" على خلفية قضية خان الاحمر

دعت وزيرة الثقافة الاسرائيلية الاربعاء المستشارة الالمانية انغيلا ميركل الى "الاهتمام بمشاكل بلادها" وعدم التدخل في مشروع لهدم قرية خان الاحمر البدوية في الضفة الغربية المحتلة.

وجاء كلام ميري ريغيف العضو في حزب الليكود اليميني الحاكم في اسرائيل خلال مقابلة مع موقع "اروتز 7" الاخباري اليميني، قبل بضع ساعات من وصول ميركل الى اسرائيل في زيارة تستمر 24 ساعة.

وقالت ريغيف خلال زيارتها مستوطنة في الضفة الغربية المحتلة "انصحها بالاهتمام بمشاكل بلادها الداخلية".

واضافت "نحترم ميركل ونشيد بالتعاون بين بلدينا، ولكن مع كامل احترامي لها، وفي ما يتعلق بمشاكلنا الداخلية، انتظر من المسؤولين الاجانب الذين يأتون الى هنا الا يتدخلوا فيها".

والاربعاء، تظاهر سكان قرية خان الاحمر التي تعتزم السلطات الاسرائيلية هدمها، امام الممثلية الالمانية في الضفة الغربية مطالبين ميركل بالتدخل لصالحهم.

ودعت دول عدة بينها المانيا الى عدم المساس بهذه القرية التي تحولت رمزا لمقاومة الاستيطان الاسرائيلي في الضفة الغربية.