وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف

طهران تعتبر أن قرار محكمة العدل الدولية حول العقوبات الاميركية أكد أنها "محقة"

رحّبت وزارة الخارجية الإيرانية الأربعاء بقرار محكمة العدل الدولية حول تعليق العقوبات الاميركية التي تستهدف السلع "ذات الغايات الإنسانية" المفروضة على إيران، باعتبارها "إشارة واضحة" أن إيران "محقة".

وقالت الوزارة في بيان إن الحكم الذي أصدرته المحكمة "يظهر مجددا أن الحكومة الأميركية .. تصبح معزولة يوما بعد يوم" واصفة العقوبات التي اعادت الولايات المتحدة فرضها على ايران في مطلع آب/اغسطس بانها "غير شرعية".

وأضافت أن الولايات المتحدة "ينبغي عليها ... أن تتغير إلى بلد مسؤول وطبيعي في المجتمع الدولي".

وقالت الوزارة إنه وكنتيجة لقرار المحكمة فإن "الرأي العام العالمي وكل الدول المستقلة سوف تسعى جاهدة، وقد وضعت السلام نصب أعينها، للحفاظ على خطة العمل المشتركة"، مستخدمة التسمية الرسمية للاتفاق.

من جهته كتب وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف على تويتر "فشل جديد لهذه الحكومة الاميركية المدمنة على العقوبات، وانتصار للقانون".

واعتبر ظريف انه من "الضروري أن تضع المجموعة -الدولية- بشكل جماعي امام الاحادية المؤذية التي تمارسها الولايات المتحدة".

أعادت الولايات المتحدة فرض عقوبات على ايران بعد انسحابها من الاتفاق النووي المبرم عام 2015 في ايار/مايو الماضي بين ايران والقوى الكبرى.

وتعهدت ايران بموجب هذا الاتفاق عدم السعي لامتلاك السلاح النووي مقابل رفع العقوبات عنها.