صورة ارشيفية

تركيا تأمر باعتقال 417 مشتبها بهم في تحقيق مالي

قالت قناة (سي.إن.إن ترك) اليوم الثلاثاء إن الادعاء التركي أمر باعتقال 417 مشتبها بهم في إطار تحقيق غسل أموال يتحرى تحويل عملة صعبة بقيمة حوالي 2.5 مليار ليرة (419 مليون دولار) إلى حسابات مصرفية في الخارج.

وأضافت نقلا عن بيان لكبير ممثلي الادعاء في اسطنبول أن الغالبية العظمى من متلقي هذه الأموال إيرانيون يقيمون في الولايات المتحدة.

وذكرت القناة أن فرق شرطة اسطنبول نفذت مداهمات في عدد من الأقاليم واعتقلت كثيرين كما فتشت ممتلكات.

ولم يتسن الحصول على تعليق من الشرطة والسلطات القضائية على التقرير الذي نقلته وسائل إعلامية تركية أخرى.

ونسبت (سي.إن.إن ترك) إلى مكتب كبير ممثلي الادعاء في اسطنبول قوله إن العملية شملت من "استهدفوا الأمن الاقتصادي والمالي للجمهورية التركية".

وجاء في البيان أن المشتبه بهم متهمون بغسل الأموال و"تشكيل عصابة بهدف ارتكاب جرائم" و"خرق قانون مكافحة تمويل الإرهاب". وأضاف أن شرطة الجرائم المالية هي التي نفذت العملية.

وأضاف أن المشتبه بهم حصلوا على عمولات نظير إرسال الأموال إلى 28088 حسابا في الخارج.

وتابع أن التحويلات جرت من خلال فروع بنوك مختلفة وماكينات صراف آلي اعتبارا من أول يناير كانون الثاني عام 2017 وبحد أدنى خمسة آلاف ليرة.