صورة ارشيفية

مروحية باكستانية تخترق المجال الجوي للهند والجيش يرد بإطلاق النار

أفاد مسؤولون وتقارير بأن مروحية باكستانية اخترقت اليوم الأحد المجال الجوي للهند في منطقة كشمير المتنازع عليها، ورد الجيش الهندي بإطلاق النار على المروحية.

وقع الحادث بعد ظهر اليوم عندما عبرت المروحية ،وهي مدنية على الأرجح، "خط السيطرة" في منطقة بونش بولاية جامو وكشمير، وفقا لمصادر عسكرية.

ويقسم "خط السيطرة" الحدودي منطقة كشمير إلى شطرين ،أحدهما خاضع لإدارة الهند والثاني لإدارة باكستان.

وذكر الإعلام الهندي أن المروحية توغلت في الشطر الهندي بنحو 250 مترا وحلقت لمدة خمس دقائق قبل أن تعود إلى الشطر الباكستاني، عندما استهدفها الجيش الهندي بنيران أسلحة صغيرة.

ووفقا للأعراف التي يقر بها الجانبان الهندي والباكستاني ، يتعين أن تبقى المروحيات على مسافة كيلومتر واحد من خط السيطرة ، أما الطائرات ذات الأجنحة ، فتبقى على بعد 10 كيلومترات من الخط السيطرة.

وصنف محللو الشؤون العسكرية في الهند الحادث على أنه "استفزازي" ، وسط توتر العلاقات بالفعل بين الجارتين النووويتين ، فيما قال آخرون إن المروحية ربما عبرت خط السيطرة دون قصد.

ورفضت نيودلهي مؤخرا اجراء محادثات مع إسلام أباد، واتهمت باكستان بدعم المسلحين الذين يستهدفون رجال الشرطة وقوات الأمن الهندية في كشمير.

وتدعي كل من الهند وباكستان سيادتها على إقليم كشمير، وخاض البلدان حربين ضد بعضهما البعض بسبب الخلاف عن الإقليم.