ازيفيدو خلال لقاء مع اتحاد الصناعات الالمانية في برلين في 25 سبتمبر 2018

منظمة التجارة العالمية تخفض توقعاتها للمبادلات داعية الى "ضبط النفس"

خفضت منظمة التجارة العالمية الخميس توقعاتها بالنسبة لنمو المبادلات الدولية عامي 2018 و 2019 ، داعية الحكومات إلى ممارسة "ضبط النفس" وسط سياق يتسم "بتفاقم التوترات التجارية".

واعلنت المنظمة في بيان "ان المخاطر التي تؤثر على التوقعات كبيرة بشكل عام".

وبحسب آخر تقديراتها، فمن المتوقع أن تنمو التجارة العالمية بنسبة 3,9% من حيث الحجم هذا العام و3,7% العام المقبل، في حين كانت تتوقع في نيسان/أبريل نسبة 4,4% و4% على التوالي.

وتستند اخر التوقعات الى نمو الناتج المحلي الإجمالي المتوقع بنسبة 3,1% عام 2018 و 2,9% عام 2019.

وقال روبرتو ازيفيدو المدير العام للمنظمة في بيان "رغم أن نسبة نمو التجارة لا تزال قوية، فإن هذا الانخفاض يعكس تفاقم التوتر بين الشركاء التجاريين الرئيسيين".

وأضاف "من المهم أكثر من اي وقت مضى أن تتغلب الحكومات على خلافاتها وتمارس ضبط النفس".

وبدأت الولايات المتحدة والصين منذ أشهر حربا تجارية من خلال فرض تعريفات جمركية.

بعيداً عن الحرب بين واشنطن وبكين، فإن الأوروبيين والقوى الاقتصادية الكبرى الأخرى يشعرون بالقلق ازاء حرب تجارية شاملة في حين تخوض الإدارة الأميركية مواجهات مع جميع الشركاء الرئيسيين لواشنطن.

وتعبتر منظمة التجارة العالمية ان الآثار الاقتصادية المباشرة لهذه التعريفات الجمركية ما تزال حتى الآن "متواضعة، لكن الشكوك الناجم عنها قد تؤدي الى خفض الإنفاق الاستثماري".

وتابعت المنظمة الدولية، ومقرها جنيف، انه "بالإضافة إلى ذلك، فإن التشدد في السياسة النقدية في الاقتصادات المتطورة يساهم في تقلب أسعار الصرف ، ويمكن لهذا الاتجاه ان يستمر خلال الأشهر المقبلة".