الرئيس الاميركي دونالد ترامب

ترامب سيرد كتابيا في دعوى تشهير رفعتها ضده امرأة تتهمه بالتحرش الجنسي

سيقدم الرئيس الأميركي دونالد ترامب ردودا مكتوبة تحت القسم في دعوى تشهير رفعتها ضده امرأة تتهمه بالتحرش الجنسي، بحسب ما أوردت وسائل إعلام أميركية الأحد.

وكانت سامر زيرفوس، المشتركة السابقة في برنامج "ذي أبرينتس" التلفزيوني الذي قدمه ترامب على مدى سنوات في الفترة السابقة لتوليه الرئاسة، تقدمت في 2017 بشكوى قضائية ادعت فيها أن ترامب كذب في الرد على اتهاماتها له بتقبيلها عنوة وتلمّسها في 2007.

وأوردت صحيفة واشنطن بوست نقلا عن مذكرة قضائية أن محامي الجانبين وافقوا على تبادل "الردود والاعتراضات المكتوبة" في مهلة تنتهي في 28 أيلول/سبتمبر.

واتهمت عدة نساء ترامب بالتحرش بهن او الاعتداء عليهن جنسيا بعد أن انتشر اوائل تشرين الأول/أكتوبر 2016 تسجيل التقط لترامب في 2005 يفاخر فيه بانه "يفعل ما يشاء مع النساء" بما في ذلك مداعبة مناطق حميمة من جسمهن.

وقلل ترامب من أهمية تصريحاته في التسجيل معتبرا انها "مبالغات"واتهم النساء اللواتي تقدمن بشكاوى بالكذب.