صورة ارشيفية للرئيس الامريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون

ترامب يعلن بأنه ينتظر رسالة جديدة "ايجابية" من الزعيم الكوري الشمالي

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الجمعة أنه ينتظر رسالة "إيجابية" جديدة من الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون تفيد بأن مفاوضات نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية لا تزال قائمة بعد أسابيع من توقفها.

وقال ترامب للمراسلين على متن الطائرة الرئاسية "أعلم أن رسالة في طريقها إلي، رسالة شخصية لي من كيم جونغ أون تم تسليمها عند الحدود".

واضاف ترامب "أعتقد أن الرسالة ستكون إيجابية".

كما أوضح أن كيم أدلى بتصريح "إيجابي للغاية" بشأنه.

وقال "كان بيانًا إيجابيًا للغاية، ما قاله عني."لم يكن هناك أبدا بيان أكثر إيجابية".

وقد جدد كيم الخميس التزامه بهدف نزع السلاح النووي في محادثاته مع مبعوث خاص من سيول قبيل قمة ستجمعه مع رئيس كوريا الجنوبية مون جاي ان في بيونغ يانغ من 18 إلى 20 ايلول/سبتمبر.

ونقلت الوكالة الرسمية عن كيم قوله "يتعين على الشمال والجنوب مواصلة جهودهما لتحقيق نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية".

كما أعرب كيم عن استمرار ثقته في ترامب، وفقا لمبعوث سيول، الأمر الذي دفع بالرئيس الأميركي إلى شكر الزعيم الكوري الشمال، وتعهده "إنجازه معا".