المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل

ألمانيا تتوصل إلى اتفاق مع اليونان لإعادة اللاجئين إليها

أبرمت وزارة الداخلية الألمانية اتفاقا مع اليونان لإعادة المهاجرين إليها في حال أنهم تقدموا سابقا بطلبات للجوء على أراضي اليونانية ويعتبر الاتفاق هو الثاني من نوعه مع بلد أوروبي بعد أن أبرمت ألمانيا مع إسبانيا الأسبوع الماضي اتفاقا مشابها.

توصلت وزارة الداخلية الألمانية  الجمعة إلى اتفاق مع اليونان لإعادة المهاجرين إليها، وخص القرار المهاجرين الذين دخلوا ألمانيا عبر الحدود مع النمسا وقدموا بالفعل طلبات للجوء هناك، كما عزمت ألمانيا على إعادتهم إلى اليونان خلال 48 ساعة.

وأبرمت ألمانيا وإسبانيا الأسبوع الماضي اتفاقا مشابها بشأن إعادة المهاجرين. ويأتي الاتفاقان بعد خلاف بين المحافظين بقيادة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وحلفائهم في ولاية بافاريا بشأن إعادة اللاجئين كاد أن يحدث انقساما في الائتلاف الحاكم من شأنه أن يطيح بالحكومة.

للمزيد: ألمانيا تبرم مع إسبانيا أول اتفاق لإعادة المهاجرين إلى "بلد الوصول"

ترحيب ألماني بالاتفاق

وقال وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر في بيان "توقيع اتفاق إداري مع اليونان خطوة أخرى على الطريق نحو سياسة هجرة أوروبية أكثر تنظيما".

وقالت المتحدثة باسم الوزارة إليونور بيترمان في مؤتمر صحفي إن الاتفاق مع اليونان على غرار ذلك المبرم مع إسبانيا سيسري على مهاجرين دخلوا ألمانيا عبر الحدود مع النمسا وإن ألمانيا ستتمكن من إعادتهم إلى اليونان خلال 48 ساعة.

وقالت الوزارة إن ألمانيا وافقت في المقابل على التعامل مع طلبات متراكمة للم شمل الأسر بحلول نهاية 2018 وإعادة النظر في الحالات محل الخلاف.

للمزيد: برلين ترحل تونسيا يشتبه بأنه كان حارسا شخصيا لبن لادن

مطالب إيطالية ويونانية للموافقة على إعادة اللاجئين

وأشارت بيترمان إلى أن ألمانيا وصلت أيضا إلى "مرحلة متقدمة جدا" من التفاوض على اتفاق مماثل مع الحكومة الإيطالية. وفي الجمعة الماضية قالت بيترمان إن كلا من إيطاليا واليونان لهما مطالب في مقابل إعادة اللاجئين.

ووصل أكثر من 1.6 مليون مهاجر إلى ألمانيا منذ منتصف 2014 مما أثار توترات وأعطى دفعة لحزب البديل من أجل ألمانيا المنتمي لأقصى اليمين ليدخل البرلمان.

وتعليقا على الاتفاق مع اليونان قالت ميركل في مؤتمر صحفي "من الجيد أننا خرجنا بنتيجة".