fbpx
صورة ارشيفية

مقاتلو طالبان يقتحمون قاعدة عسكرية أفغانية ويأسرون عشرات الجنود

قال مسؤولون اليوم الثلاثاء إن مقاتلين من حركة طالبان اجتاحوا أجزاء كبيرة من قاعدة للجيش في شمال أفغانستان فقتلوا عشرة جنود على الأقل وأصابوا 15 كما أسروا عشرات آخرين في القتال خلال اليومين الماضيين.

وقال محمد طاهر رحماني رئيس مجلس إقليم فارياب إن المتشددين استولوا على دبابات وذخيرة في قاعدة تشيناييها العسكرية بمنطقة غورماش في الإقليم في هجوم بدأ يوم الأحد.

وقال رحماني "لم نتمكن من دخول القاعدة. أجزاء كبيرة من القاعدة لا تزال تحت سيطرة طالبان."

وذكر رحماني أعداد القتلى والمصابين لكن مسؤولا إقليميا أضاف أن طالبان أسرت 40 جنديا، لكن 30 من مسلحيها قتلوا أيضا في المعارك.

وتزامن هجوم طالبان في الشمال مع اشتباكات في إقليم غزنة بجنوب شرق البلاد والذي يقع على الطريق السريع الرئيسي الذي يربط كابول بالجنوب.

وسقط المئات بين قتيل وجريح خلال الاشتباكات هناك منذ الأسبوع الماضي. وحصلت القوات الأفغانية المستنزفة على الدعم الجوي من القوات الأمريكية.

وأفاد السكان الذين فروا من مدينة غزنة عاصمة الإقليم بأن طالبان قطعت الاتصالات والكهرباء وإمدادات المياه وأن المستشفيات تفتقر إلى الإمدادات الطبية كما دمرت متاجر ومنازل وبعض المباني الحكومية.