صورة ارشيفية

12 قتيلا على الأقل في حوادث إطلاق نار في شيكاغو

قتل 12 شخصا على الأقلّ وجرح عشرات في حوادث إطلاق نار عدّة في شيكاغو خلال عطلة نهاية الأسبوع، نُسبت بمعظمها إلى العصابات المنتشرة في هذه المدينة، ثالث كبرى مدن الولايات المتحدة.

وبحسب تعداد أجرته صحيفة "شيكاغو تريبيون"، أصيب أربعون شخصا بإطلاق نار في سبع ساعات فقط، منهم أعضاء في عصابات، ومنهم عابرو سبيل.

وبين مساء الجمعة وصباح الاثنين، أحصت الصحيفة أكثر من سبعين إصابة بالرصاص.

وتنشط العصابات بشكل كبير في الأحياء الغربية والجنوبية من المدينة، وهي أحياء فقيرة فيها وجود كبير للأقليات العرقية.

وقال المسؤول في الشرطة فريد والر للصحافيين إن بعض حوادث إطلاق النار كانت موجّهة إلى أشخاص محددين على خلفية صراعات العصابات.

لكن حوادث إطلاق نار عدّة وقعت بين جموع المارة من دون تمييز، حتى أن الرصاص لم يوفّر مأتماً في المدينة.

وليل السبت الأحد، كان بالإمكان سماع أزيز الرصاص في المدينة على مدى ثلاث ساعات، بحسب شبكة "سي ان ان".

وتزامنت هذه الموجة من أعمال العنف مع انتشار قوّات كبيرة من الشرطة لحماية مهرجان لولابالوزا في وسط المدينة. ولم يتأثر المهرجان بهذه الحوادث.