وزير الخارجية الصيني وانغ لي يجيب على اسئلة الصحافيين في سنغافورة

الصين تعتبر تهديداتها بفرض رسوم جديدة على منتجات أميركية "مبررة"

اعتبر وزير الخارجية الصيني وانغ يي السبت أن تهديدات بكين بفرض رسوم جمركية جديدة مشددة على بضائع أميركية بقيمة 60 مليار دولار "مبررة تماما" و"ضرورية".

وأعلنت الصين الجمعة استعدادها لاتخاذ مثل هذه الخطوة ردا على تشديد موقف واشنطن التي هددت مؤخرا بزيادة الرسوم الجمركية على 200 مليار دولار من البضائع الصينية المستوردة من 10 إلى 25%.

وأوضحت الوزارة في بيان أن فرض العملاق الآسيوي هذه الرسوم الجمركية المشددة الجديدة "رهن بتحركات الولايات المتحدة".

وفي بيان منفصل، ذكرت وزارة المالية الصينية أن الرسوم المشددة التي تتراوح بين 5% و25% ستشمل 5207 أصناف من المنتجات الأميركية.

وأكد وانغ يي السبت على هامش منتدى "رابطة دول جنوب شرق آسيا" (آسيان) أن هذه التدابير المضادة الجديدة "تتخذ دفاعا عن مصالح الشعب الصيني".

وأضاف أن هذه الخطوة الصينية الجديدة تهدف أيضا إلى تعزيز "نظام التبادل الحر العالمي" الذي تدعمه منظمة التجارة العالمية.

ورد وانغ أيضا على تصريحات المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض لاري كادلو الذي أعلن الجمعة أن "اقتصاد (الصين) في تراجع والمستثمرين يهربون وعملتها تتدهور".

وقال وانغ "أما لجهة معرفة ما إذا كان الاقتصاد الصيني بحالة جيدة، أعتقد أن هذا واضح تماما بنظر المجتمع الدولي بأسره"، مشيرا إلى مساهمة الصين الهائلة في النمو الاقتصادي العالمي.

وختم "لا أرى ما الذي يمكن أن يجعله (كادلو) يستنتج بأن الاقتصاد الصيني ليس على ما يرام".