وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف

ظريف يؤكد ان "التهديدات واساليب العلاقات العامة" الاميركية "لن تجدي"

رفض وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف في تغريدة مساء الثلاثاء التصريحات الاخيرة للرئيس الاميركي دونالد ترامب، مؤكدا ان "التهديدات والعقوبات واساليب العلاقات العامة" الاميركية "لن تجدي".

وكان ترامب اكد الاثنين انه منفتح على مفاوضات مع القادة الايرانيين "في اي وقت". وكرر موقفه الثلاثاء بالقول "لديّ شعور بأنهم سيتحدثون إلينا في وقت قريب جدا...".

وردا على عرض ترامب المفاجئ اجراء محادثات بدون شروط مسبقة، قال ظريف ان "ايران والولايات المتحدة اجرتا محادثات لسنتين".

واضاف "توصلنا مع الاتحاد الاوروبي/الدول الثلاث الكبرى في الاتحاد+روسيا+الصين الى اتفاق فريد متعدد الاطراف (الاتفاق النووي). كان يعمل ولا يمكن للولايات المتحدة ان تلوم الا نفسها لانسحابها منه ومغادرتها الطاولة".

واكد وزير الخارجية الايراني ان "التهديدات والعقوبات واساليب العلاقات العامة لن تجدي". واضاف "جربوا الاحترام للايرانيين وللالتزامات الدولية".

وكان وزير الداخلية الايراني عبد الرضا رحماني فضلي ردّ في وقت سابق على عرض الرئيس الاميركي اجراء حوار مع القادة الايرانيين. وقال إن الولايات المتحدة "غير جديرة بالثقة"، في موقف عكس الكثير من التشكيك الذي لدى الايرانيين ازاء الطرح الاميركي.