صورة ارشيفية

مقتل 11 جنديا نيجيريا وثلاثة مدنيين في هجوم لبوكو حرام

قتل احد عشر جنديا نيجيريا وثلاثة مدنيين في هجوم لجهاديي بوكو حرام مساء الجمعة استهدف موقعا عسكريا في شمال شرق نيجيريا، وفق ما افاد شهود ومصادر عسكرية الاحد.

وشن مسلحون وصلوا مساء الاحد في شاحنات وعلى دراجات نارية هجوما بالمتفجرات على موقع عسكري في قرية بوناري قرب ثكنة في ولاية بورنو.

وقال احد السكان لفرانس برس "وصلوا قرابة الساعة 18,30 (19,30 ت غ) وهاجموا الموقع العسكري ثم اطلق جنود النار".

واضاف ان ثلاثة مدنيين بينهم امرأة وطفل كانوا في مكان مجاور قتلوا خلال تبادل النيران، لافتا الى انه تم اجلاء سكان المنطقة السبت خشية هجمات جديدة.

واكد مصدر عسكري وقوع الهجوم مشيرا الى مقتل احد عشر جنديا.

وقال المصدر رافضا كشف هويته ان "الارهابيين استولوا على اربع اليات عسكرية بينها مدرعة وشاحنة محملة بالاسلحة".

واوضح انه تم صد الهجوم بعد وصول تعزيزات عسكرية من مونغونو المجاورة.

ومساء الخميس، هاجم جهاديون من بوكو حرام قاعدة عسكرية اخرى في شمال شرق البلاد.

واعلن الجيش الجمعة انه اجرى تغييرات "كبيرة" داخل القيادة العسكرية في ولاية بورنو تجلت خصوصا في تعيين قائد جديد على راس العمليات ضد الجهاديين.

وتثبت هذه الهجمات ان بوكو حرام لا تزال تشكل خطرا كبيرا رغم اعلان الحكومة تكرارا انها على وشك الحاق الهزيمة بالجماعة الجهادية.