سد النهضة

العثور على مدير مشروع سد النهضة ميتا في سيارته

قال مصور من رويترز اليوم الخميس إن مدير مشروع سد النهضة، الذي يشيد على نهر النيل بتكلفة أربعة مليارات دولار، عثر عليه ميتا في سيارته.

ولاحظ المصور بقع دماء على ذراع مسجاة داخل السيارة، وهي من طراز تويوتا لاندكروزر، قبل أن تنقل سيارة إسعاف الجثمان. وأعلن الإعلام الرسمي نبأ الوفاة دون الإفصاح عن السبب.

وقالت هيئة الإذاعة والتلفزيون الإثيوبية (فانا) "عثر على المهندس سيمجنيو بيكيلي ميتا في سيارته صباح اليوم في ميدان ميسكل، ونقل جثمانه إلى المستشفى للفحص الجنائي".

ويقع ميدان ميسكل في وسط العاصمة أديس أبابا.

وكان سيمجنيو مديرا لمشروع سد النهضة الكبير الذي تسعى إثيوبيا من خلاله لأن تصبح أكبر دولة مصدرة للطاقة في أفريقيا. وهي تعتزم إنفاق نحو 12 مليار دولار على استغلال أنهارها في توليد الكهرباء من الطاقة المائية في العقدين المقبلين.

لكن المحادثات مع مصر، التي تعتمد على نهر النيل كمصدر رئيسي للمياه، ومع السودان بشأن الخلافات حول تأثير السد على النهر متعثرة منذ شهور.

وأحد نقاط الخلاف الرئيسية بين إثيوبيا ومصر هي السرعة امتلاء خزان السد. وفي يونيو حزيران تعهد زعيما مصر وإثوبيا بحل الخلافات بين البلدين سلميا، واتفقا على خطوات لتطبيق اتفاق يشمل السودان لإنشاء صندوق لاستثمارات البنية التحتية في البلدان الثلاثة.