بوتن وترامب

بعد "عاصفة هلسنكي".. لا قمة أخرى بين بوتن وترامب في 2018

أعلن البيت الأبيض، الأربعاء، أن القمة المقبلة بين دونالد ترامب ونظيره الروسي فلاديمير بوتن لن تعقد عام 2018، معتبرا أنها يجب أن تحصل بعد انتهاء التحقيق الذي يجريه المدعي الخاص روبرت مولر.

وقال مستشار الأمن القومي جون بولتون "يعتقد الرئيس أن الاجتماع الثنائي المقبل مع الرئيس بوتن يجب أن يتم بمجرد أن تنتهي الحملة الشعواء ضد روسيا. لذا، قررنا أن تعقد القمة العام المقبل".

والتقى بوتن وترامب قبل أيام بالعاصمة الفنلندية هلسنكي، مما أثار انتقادات وجهت إلى ترامب الذي وصف بالضعف من قبل سياسيين أميركيين انتقدوا تصريحاته بشأن التدخل الروسي المفترض في الانتخابات الرئاسية التي حملته إلى البيت الأبيض عام 2016.

يذكر أن مولر، الذي يحقق في التدخل المحتمل لم يتطرق إلى أي جدول زمني لإنهاء تحقيقاته.