عناصر من الخوذ البيضاء

باريس تعد باستقبال عناصر من الخوذ البيضاء الذين تم اجلاؤهم من سوريا

اعلنت وزارة الخارجية الفرنسية الاثنين ان فرنسا "ستشارك في استقبال الخوذ البيضاء" الذين جرى اجلاؤهم من سوريا مع عائلاتهم.

وأعلنت الخارجية الأردنية الأحد أن 422 من عناصر "الخوذ البيضاء" دخلوا المملكة "لفترة انتقالية مدتها الاقصى ثلاثة أشهر" بناء على طلب بريطانيا وألمانيا وكندا التي "قدمت تعهداً خطياً ملزما قانونيا بإعادة توطينهم خلال فترة زمنية محددة بسبب وجود خطر على حياتهم".

واضافت الخارجية الفرنسية ان "هذه العملية تقضي بإعادة توطينهم في بلدان اخرى. وستشارك فرنسا في استقبال عناصر الخوذ البيضاء وعائلاتهم" و"ستواصل التحرك في سبيل هؤلاء الأشخاص الشجعان الذين جازفوا بحياتهم يوما بعد يوم لمساعدة الشعب السوري".

وذاع صيت عناصر الخوذ البيضاء بسبب عملياتهم الانقاذية في سوريا، حيث اسفرت الحرب عن اكثر من 350 الف قتيل واضرار هائلة منذ 2011. وجعلتهم اعمالهم التي حظيت بتغطية اعلامية واسعة مرشحين لجائزة نوبل للسلام في 2016.