fbpx
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

بوتين يقول ان بلاده تعرضت لـ"25 مليون هجوم الكتروني" خلال كأس العالم

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ان بلاده تعرضت لنحو "25 مليون هجوم الكتروني" خلال استضافتها لكأس العالم لكرة القدم دون أن يحدد مصدر هذه الهجمات أو ما اذا كان وراءها أفراد أو برامج.

وصرح بوتين خلال لقاء مع الاجهزة الامنية الاحد "خلال فترة كأس العام تم التصدي لنحو 25 مليون هجوم معلوماتي وغيره من الافعال الاجرامية على بنى الاعلام في روسيا وكانت مرتبطة بشكل أو بآخر بكاس العالم"، بحسب ما نقل عنه الكرملين الاثنين.

ولم يكشف الرئيس الروسي أي معلومات حول طبيعة هذه الهجمات الإلكترونية التي تزامنت بحسبه مع مباريات كأس العالم التي نظمت في روسيا بين 14 حزيران/يونيو و15 تموز/يوليو في 11 مدينة و12 ملعبا.

وشدد على أنه "خلف هذا النجاح، هناك عمل هام جدا في التحضير والتشغيل والتحليل والإبلاغ، استخدمنا كل قوانا وكان تركيزنا في حده الأقصى".

واتهمت الدول الغربية مرارا روسيا بشن هجمات معلوماتية عليها.

وحذر مدير الاستخبارات الاميركية دان كوتس الأحد بأن عمليات القرصنة المعلوماتية التي تستهدف الولايات المتحدة في تزايد ولا سيما تلك الآتية من روسيا.

وقال إن "الاطراف الروس واطرافا اخرين يحاولون ايضا استغلال نقاط الضعف في بنانا التحتية الحيوية".

واتهمت السلطات الأميركية الجمعة 12 عنصرا في الاستخبارات الروسية بقرصنة حواسيب الحزب الديموقراطي خلال حملة الانتخابات الرئاسية التي فاز فيه دونالد ترامب.

وتنفي موسكو أي تدخل في الانتخابات.

وصدر إعلان بوتين والتهم الأميركية قبل قليل من القمة المقررة الاثنين بين دونالد ترامب وفلاديمير بوتين في هلسنكي.