صورة ارشيفية

بوكو حرام تسيطر على قاعدة عسكرية في شمال شرق نيجيريا

سيطر جهاديو بوكو حرام نهاية الاسبوع على قاعدة عسكرية في شمال شرق نيجيريا اثر معارك، في هجوم هو الثاني على القوات النيجيرية في يومين، وفق ما افادت مصادر عسكرية الاحد.

ومساء السبت، سيطر المتمردون على قاعدة عسكرية تضم اكثر من 700 جندي في ولاية يوبي المحاذية للنيجر والتي شهدت خطف نحو مئة فتاة هذا العام.

وقال مصدر عسكري لم يشأ كشف هويته لفرانس برس ان "ارهابيي بوكو حرام هاجموا قوات الفرقة ال81 في قرية جيلي في اقليم جيدام. الارهابيون شنوا الهجوم قرابة الساعة 19,30 (18,30 ت غ) وسيطروا على القاعدة بعد معارك عنيفة استمرت حتى الساعة 21,10 ت غ".

واوضح ان قائد القاعدة و63 جنديا فروا ولجأوا الى مدينة جيدام التي تبعد حوالى ستين كلم، على ان يلحق بهم 670 جنديا اخرين في القاعدة التي تعرضت للهجوم.

واضاف المصدر "نجهل ما اذا كان هناك ضحايا بين الجنود، سنعلم ذلك لاحقا"، لافتا الى ان القاعدة التي هوجمت جديدة وان الجنود انتشروا فيها اخيرا آتين من لاغوس (جنوب).

ونسب قائد ميليشيا محلية الهجوم الى جناح ابو مصعب البرناوي في بوكو حرام والذي يستهدف القوات النيجيرية، وقال "علمنا بان المهاجمين اتوا من بحيرة تشاد قبل ان يهاجموا القاعدة".

والهجوم هو الثاني للجهاديين المرتبطين بتنظيم الدولة الاسلامية على القوات النيجيرية خلال يومين.

ولا يزال 23 جنديا نيجيريا مفقودين بعدما تعرضوا الجمعة لكمين نصبته بوكو حرام في شمال شرق البلاد.