وزير الاقتصاد الايطالي الجديد جيوفاني تريا خلال اداء الحكومة لليمين في روما في يونيو 2018

وزير الاقتصاد الايطالي الجديد يستبعد خروج بلاده من منطقة اليورو

استبعد وزير الاقتصاد الايطالي الجديد جيوفاني تريا الاحد بشدة خروج بلاده من منطقة اليورو، مؤكدا ان ايطاليا ستبقى جزءا من هذه المنطقة.

وصرح في مقابلة مع صحيفة كورييرا ديلا سيرا ان "موقف هذه الحكومة واضح وبالاجماع. ولا تجري مناقشات حول اي اقتراح بمغادرة منطقة اليورو".

واكد الائتلاف الجديد الذي تقوده حركة خمس نجوم وحزب الرابطة اليميني المتطرف، مرارا انه يريد أن يكون جزءا من التكتل الاقتصادي منذ وضع برنامج سياسته الشهر الماضي، في محاولة لتبديد مخاوف بروكسل بعد مهاجمة الحزبين لليورو سابقا.

وتولى تريا (69 عاما) رسميا مسؤولية ثالث اكبر اقتصاد في منطقة اليورو عندما حصلت حكومته المناهضة للهجرة على ثقة البرلمان الاسبوع الماضي.

وقال في اول مقابلة منذ توليه منصبه "نحن لا نرغب في الخروج من اليورو، وليس ذلك فحسب بل إننا سنتصرف بطريقة تمنع توافر الظروف التي يمكن ان تعرض توحدنا في منطقة اليورو للشك".

وكانت القوتان السياسيتان الرئيسيتان في الحكومة الجديدة في روما، حركة خمس نجوم (مناهضة للمؤسسات) والرابطة (يمين متطرف)، خاضتا حملة الانتخابات على اساس الدفاع عن المصالح الايطالية.

وتمكنت الحكومة الجديدة برئاسة الشعبوي جوزيبي كونتي من الوصول الى السلطة لاسباب اهمها وجود تريا، استاذ الاقتصاد السياسي، في تشكيلة الحكومة.

ويؤيد تريا وعد الحكومة بخفض الضرائب بشكل كبير، ولكنه يؤيد كذلك رفع ضريبة القيمة المضافة.

واوضح ان الحكومة تهدف الى خفض نسبة الديون الى اجمالي الناتج المحلي والتي تبلغ حاليا ثاني اعلى مستوى في منطقة اليورو بنسبة 132%، رغم الوعود بزيادة الانفاق على الرفاه واصلاح المعاشات التقاعدية.