صورة ارشيفية

الجيش الأميركي ينفي مقتل مدنيين في غارة في الصومال الشهر الفائت

نفت القيادة العسكرية الأميركية في إفريقيا الجمعة الاتهامات بقتل مدنيين في غارة شاركت فيها قوات اميركية وصومالية في جنوب الصومال الشهر الفائت.

وشاركت القوات الأميركية القوات الصومالية في غارة استهدفت مسلحين من تنظيم القاعدة المتحالف مع حركة الشباب الإسلامية في 9 أيار/مايو الفائت.

وقال احد وجهاء القبائل محمد علي معالين الذي يسكن قرب أفغوي، البلدة الاستراتيجية التي تبعد ثلاثين كلم شمال غرب مقديشو حيث وقعت الغارة إن "خمسة مزارعين ابرياء قتلوا" في الغارة.

وقالت القيادة العسكرية الأميركية في إفريقيا (افريكوم) إنها أجرت تحقيقا دقيقا.

وذكر مسؤولو القيادة في بيان أن "الادعاءات عن سقوط ضحايا مدنيين غير جديرة بالتصديق".

وتابع البيان "كما هو الحال مع أي ادعاءات عن وقوع إصابات بين المدنيين، راجعت القيادة العسكرية الأميركية في إفريقيا جميع المعلومات ذات الصلة المتعلقة بالحادث".