وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو

بومبيو يطالب لافروف بـ"إجراءات ملموسة" في قضية "التدخلات" الروسية

دعا وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو خلال مكالمة هاتفية مع نظيره الروسي سيرغي لافروف الاربعاء أن تتخذ موسكو "إجراءات ملموسة" بهدف طمأنة واشنطن ولا سيما في قضية "التدخلات" الروسية في الانتخابات الاميركية.

وهذه أول مكالمة هاتفية على الاطلاق بين الوزيرين منذ تسلم بومبيو الخارجية الاميركية قبل اكثر من شهر، ما يؤشر الى حالة الجفاء السائدة بين الدبلوماسية الاميركية ونظيرتها الروسية.

وأفادت وزارة الخارجية الاميركية ان بومبيو أكد لنظيره الروسي ان الولايات المتحدة تريد "علاقة افضل مع روسيا" ولكن "للتوصل الى هذا الامر يتعين على روسيا ان تثبت انها على استعداد لأخذ اجراءات ملموسة تتعلق بالمسائل التي تثير قلقنا بما في ذلك التدخلات في الشؤون الداخلية الاميركية".

وكان بومبيو وهو مدير سابق لوكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي ايه) اعلن امام الكونغرس الاميركي انه يتعين على الولايات المتحدة ان تتصدى للتدخلات الروسية في الشؤون الداخلية الاميركية. وبحسب الاستخبارات الاميركية فان التدخلات الروسية طالت الانتخابات الرئاسية التي فاز بها دونالد ترامب في 2016 وهناك خطر بأن تتكرر خلال انتخابات منتصف الولاية التشريعية.

من جهتها اعلنت الخارجية الروسية في بيان انه خلال المكالمة الهاتفية بين بومبيو ولافروف "اتفق الوزيران على ضرورة العمل في سبيل (...) تجاوز الخلافات الراهنة".

واضافت ان الاتصال الهاتفي تم بمبادرة من الوزير الاميركي وتطرق خلاله الوزيران الى الملفين السوري والاوكراني.