صورة جماعية لاجتماع منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية في باريس في 30 مايو 2018

الولايات المتحدة عطلت نشر بيان ختامي لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية

عطلت الولايات المتحدة الأربعاء نشر بيان ختامي للاجتماع السنوي لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية كان يفترض ان يدين الحمائية ويذكر بالمخاطر المتصلة بالتغير المناخي، وفق ما أكدت الرئاسة الفرنسية.

وقال الإليزيه "لن يكون هناك بيان مشترك" في حين شهد الاجتماع حوار طرشان بين الولايات المتحدة وشركائها حتى بشأن مبدأ التعددية.

وفي حين دعا الرئيس ايمانويل ماكرون الى "تعددية قوية"، انتقد وزير التجارة الأميركي ويلبور روس "الكلام الذي لا ينتهي" بين عدة اطراف، قائلا انه يفضل "الاجراءات الثنائية".

واقترح ماكرون في كلمته امام الاجتماع "اصلاح" منظمة التجارة العالمية قبل اجتماع مجموعة العشرين في الارجنتين نهاية السنة.

وقال ان "التهديد بحرب تجارية لن يحل أي مشكلة (...) الحرب التجارية هي حرب خاسرة للجميع. لشركاتنا ومزارعينا ومستهلكينا".

واضاف ان "القوي هو من يلتزم بالأسس التي ساهم في وضعها، هو من يحترم كلمته".

وتهدد الولايات المتحدة بالبدء الجمعة بفرض رسوم انتقامية على واردات الصلب والألمنيوم.

والسنة الماضية، لم تتوصل دول منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية ال34 الى الاتفاق على بيان مشترك ونشرت بيانين مختلفين أحدهما وقعته الولايات المتحدة والثاني الدول ال33 الباقية.