وزارة الخارجية الاميركية

محادثات بين واشنطن وبيونغ يانغ في المنطقة المنزوعة السلاح للاعداد للقمة

ذكرت وزارة الخارجية الاميركية ان وفدا اميركيا يجري محادثات مع مسؤولين كوريين شماليين الاحد في المنطقة المنزوعة السلاح وسط استعدادات لقمة بين زعيمي البلدين.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية هيذر نويرت في بيان ان "وفدا اميركيا يجري محادثات مع مسؤولين من كوريا الشمالية في (قرية) بنمونجوم ... ونواصل التحضير لاجتماع بين الرئيس (دونالد ترامب) وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون".

وتأتي هذه المحادثات بعد يوم من عقد لقاء مفاجئ بين كيم ورئيس كوريا الجنوبية مون جاي-إن في بنمونجوم بهدف السعي لانقاذ قمة 12 حزيران/يونيو بعد ان اعلن ترامب الغاءها.

ولم تكشف الخارجية عن اية تفاصيل عن المحادثات الاخيرة، الا ان صحيفة واشنطن بوست ذكرت سابقا ان الوفد الاميركي عبر الحدود الى الجانب الكوري الشمالي من الحدود في بنمونجوم.

وتقع بنمونجوم في المنطقة المنزوعة السلاح التي تفصل الكوريتين.

وقالت الصحيفة ان الوفد الاميركي برئاسة سونغ كيم السفير الاميركي السابق في كوريا الجنوبية والمفاوض السابق في الملف النووي مع كوريا الشمالية.

واضافت ان الوفد الاميركي التقى بنائبة وزير خارجية كوريا الشمالية تشوي سون هوي.