الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

بوتين يؤكد أن الوقت لم يفت لانقاذ الاتفاق النووي مع ايران

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة ان الوقت لم يفت بعد لانقاذ الاتفاق النووي مع ايران، ورأى أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب لا يزال منفتحا على المفاوضات رغم انسحابه منه.

وقال بوتين خلال منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي إن "الرئيس الأميركي لا يغلق الباب أمام المفاوضات، إنه يقول إن هناك أموراً كثيرة لا تروق له في هذه الوثيقة ولكنه لا يستبعد التوصل إلى اتفاق مع إيران (...) يبدو لي أن الفرصة لا تزال قائمة".

وندد الاتحاد الأوروبي بانسحاب ترامب من الاتفاق النووي مع ايران واعلانه عن إعادة فرض العقوبات عليها نظراً لما لها من تأثيرات سلبية على شركاتها الناشطة في إيران.

وهو ما دفع الأوروبيين الى التقارب من موسكو والسعي معها ومع بكين لانقاذ الاتفاق وتفادي دفع ايران الى التخلي عن التزامها وقف مساعيها لحيازة السلاح النووي.

وبدا أن هذه الجهود تعزل ترامب.

ولكن بوتين قال "لا أظن أن ترامب خسر. قبل كل شيء هو يفي بوعوده الانتخابية. بالتالي، من منطلق السياسة الداخلية، لقد كسب بطريقة ما".