دار الإفتاء في طاجيكستان تدعو عمال بناء سدّ إلى عدم الصوم في شهر رمضان

دار الإفتاء في طاجيكستان تدعو عمال بناء سدّ إلى عدم الصوم في شهر رمضان

دعت دار الإفتاء في طاجيكستان العمال في مشروع بناء سدّ سيكون الأعلى في العالم، إلى عدم الصوم في شهر رمضان حفاظا على سلامتهم.

وأطلقت دار الإفتاء هذا النداء بهدف الحفاظ على "سلامة العمال المشاركين في بناء سدّ روغون"، بحسب ما قال لوكالة فرانس برس متحدث باسم اللجنة الحكومية للشؤون الدينية.

وأضاف "إنهم يعملون في ظروف صعبة، وأحيانا تحت الأرض".

وفي مطلع أيار/مايو الجاري، قال الرئيس إمام علي رحمانوف إن "الصوم من دون التفكير بما سيجري غدا (..) ليس من شيم المسلم الحقيقي".

وبدأ العمل في بناء السدّ في تشرين الأول/أكتوبر من العام 2016، وهو يقع على بعد 100 كيلومتر من العاصمة دوشانبي، وتبلغ نفقات بنائه ثلاثة مليارات و100 مليون يورو، وتشرف عليه شركة إيطالية.

ومن المقرر أن يرتفع السدّ بطول 335 مترا ليكون أعلى سدّ في العالم.

وترفع السلطات في طاجيكستان شعار مكافحة التشدد الديني، لكنها تعتمد قرارات جذرية في سياستها هذه منها منع إطلاق اللحية وتقييد الذهاب إلى الحج وإطلاق حملات ضد ارتداء الحجاب.