ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين

الكرملين يحث على تجنب ما يزعزع استقرار الشرق الأوسط

حث الكرملين دولا اليوم الثلاثاء على تجنب الأفعال التي قد تؤجج التوترات في الشرق الأوسط وأبدى قلقه البالغ لمقتل عشرات الفلسطينيين برصاص القوات الإسرائيلية.

وقتلت القوات الإسرائيلية عشرات الفلسطينيين أمس الاثنين على الحدود بين غزة وإسرائيل في الوقت الذي كانت الولايات المتحدة تفتتح فيه سفارتها الجديدة في القدس التي نقلتها إلى هناك من تل أبيب في خطوة أثارت غضب الفلسطينيين.

وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين "أبدت موسكو قلقها، من البداية، من أن الأفعال التي تقوم بها الولايات المتحدة قد تؤجج التوترات في الشرق الأوسط".

وأضاف "للأسف هذا بالتحديد ما حدث".

وأضاف أن الكرملين يراقب الوضع على حدود غزة عن كثب وتابع أن مقتل عشرات الفلسطينيين "مدعاة للقلق الشديد".

ومضى يقول "ما زلنا نرى أنه يتعين على كل الأطراف، كل الدول وبخاصة الدول المشاركة في اللجنة الرباعية الدولية للوساطة في الشرق الأوسط أن تتجنب أي أفعال من شأنها تأجيج مثل هذه التوترات".

وتضم اللجنة رباعية الدولية للوساطة في الشرق الأوسط الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة وهي مكلفة منذ عام 2002 بالنهوض لجهود السلام لكنها فشلت في التوصل إلى أي نتيجة.