صورة ارشيفية

اشتباكات كثيفة خلال هجوم لحركة طالبان على مدينة في غرب افغانستان

اندلعت اشتباكات كثيفة في مدينة فرح في غرب افغانستان حيث أطلقت حركة طالبان هجوما على نطاق واسع خلال الليل بحسب ما أفاد سكان من المنطقة الثلاثاء.

وصرحت جميلة اميني العضو في مجلس الولاية، لوكالة فرانس برس ان الهجوم بدأ قرابة منتصف الليل وان مقاتلي الحركة سيطروا على أحد الاحياء.

واضافت اميني ان "معارك عنيفة تتواصل داخل المدينة والطائرات بدأت للتو بقصف مواقع لحركة طالبان".

ونشرت الحركة بيانا حذرت فيه السكان بالبقاء في منازلهم ودعت السكان الى "الهدوء".

الا ان وزارة الدفاع أعلنت ان الجيش صد الهجوم وان "قوات الامن تطارد العدو في الوقت الحالي".

وقال احد السكان ويدعى بلال ان "اصوات الانفجارات واطلاق النار تعم المدينة"، مضيفا انه يرى دخانا يتصاعد من مقر الاستخبارات الافغانية.

ويأتي الهجوم في الوقت الذي تصعد فيه حركة طالبان هجوم الربيع في رفض على ما يبدو لمبادرة محادثات سلام من قبل الحكومة الافغانية.

وتزدهر في ولاية فرح زراعة الحشيشة في مناطق نائية من المقرر ان يعبر فيها قسم من انبوب غاز ضمن مشروع بمليارات الدولارات.

ويحمل الانبوب الاحرف الاولى من اسماء الدول المشاركة في بنائه وهي تركمانستان وافغانستان وباكستان والهند.

وعلى الرغم من الهواجس الامنية تعهدت طالبان بانها ستتعاون مع هذا المشروع.

وشهدت ولاية فرح معارك ضارية في السنوات الاخيرة. وفي 2017 حاول متمردون السيطرة على عاصمة الولاية، بحسب "شبكة محللي افغانستان".