fbpx
ميناء حيفا

عمال مضربون يغلقون ميناءي حيفا وأسدود في إسرائيل

أغلق عمال مضربون الميناءين الرئيسيين في إسرائيل احتجاجا على إنشاء أرصفة منافسة بإدارة أجنبية مما أدى إلى تعطل عشرات سفن الشحن يوم الخميس.

وكان ما لا يقل عن 17 سفينة بانتظار تفريغ حمولاتها في ميناء أسدود، بينما اصطفت 14 سفينة أخرى لدخول الميناء. وقال متحدث باسم الموانئ إن عشر سفن أخرى عالقة في ميناء حيفا وإن من المنتظر وصول المزيد.

وقال مسؤولون في الميناءين إن عمال أرصفة الميناء احتجوا بعدم الحضور إلى العمل لكن السفن السياحية مازالت تستطيع الرسو في حيفا.

وأعطت الحكومة الضوء الأخضر في 2013 لبناء مرافئ جديدة إلى جانب ميناءي أسدود وحيفا اللذين تديرهما الدولة بعد نزاعات عمالية التي عطلت شرايين إسرائيل التجارية لسنوات.

واستُدعي القادة العماليون، الذين كانوا يتفاوضون مع الحكومة على شروط توظيف جديدة في ظل المنافسة الوشيكة، إلى محكمة عمالية لمناقشة الإضراب يوم الخميس.

وأحال متحدث باسم اتحاد نقابات العمال الإسرائيلي الأسئلة بشأن العمليات إلى لجان عمال الموانئ الذين لم يتسن الاتصال بهم.

وستشغل شنغهاي الصينية للموانئ الدولية ميناء خاصا في حيفا بينما ستدير تيرمينال إنترناشونال ميناء في جنوبي أسدود.