الرئيس التركي رجب طيب اردوغان

أردوغان: أمريكا الخاسر بانسحابها من الاتفاق النووي الإيراني

أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن الولايات المتحدة ستكون من يخسر بانسحابها من الاتفاق النووي الإيراني.

وقال في مقابلة مع شبكة (سي.إن.إن) الإخبارية الأمريكية :"من وجهة نظرنا، الولايات المتحدة هي من سيخسر. فإيران لن تتنازل أبدا عن هذا الاتفاق وستلتزم به حتى النهاية".

وشدد :"الولايات المتحدة هي من سيخسر لأن عليك أن تلتزم باتفاقية وقعت عليها. هذه ليست الطريقة التي تعمل بها الآليات الدولية. لا يمكنك إلغاء المواثيق والاتفاقيات الدولية بمشيئتك. وإذا كان هناك مستند يحمل توقيعك، فإن عليك احترام ذلك".

وأضاف :"الولايات المتحدة قد تكسب بعض الأمور الإيجابية من الأمر أو من ارتفاع أسعار النفط، لكن العديد من البلدان الفقيرة ستتأذى بشكل أقوى وأعمق".

وأشار في الوقت نفسه إلى وجود مخاوف من اندلاع أزمات جديدة في المنطقة، وشدد :"نحن لسنا بحاجة إلى أزمات جديدة".

كان المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن قال مساء أمس إن "قرار انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية الأحادي من الاتفاق النووي مع إيران سيؤدي إلى زعزعة الاستقرار وخلق صراعات جديدة".