الرئيس الاميركي دونالد ترامب

ترامب: الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني لن يضر بمحادثات كوريا الشمالية

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس الاثنين (30 أبريل نيسان) إن الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران لن يكون له أي تأثير سلبي على محادثاته النووية القادمة مع كوريا الشمالية وأضاف أنه مستعد للتفاوض بشأن اتفاق نووي جديد مع طهران.

وقال ترامب في مؤتمر صحفي عندما سُئل إن كان الانسحاب من الاتفاق مع إيران سيرسل بإشارة خاطئة إلى بيونجيانج "أعتقد أنه يبعث بالرسالة الصحيحة... تعرفون أن هذا الاتفاق سينتهي سريانه خلال سبعة أعوام وسيكون لإيران مطلق الحرية في المضي قدما وإنتاج أسلحة نووية".

ولم يفصح ترامب إن كانت الولايات المتحدة ستنسحب من الاتفاق النووي قبل المهلة التي تنتهي في 12 مايو أيار لاتخاذ قرار قائلا "سنرى ماذا سيحدث".

لكنه عبر عن عدم رضاه إزاء الاتفاق.

وقال "هذا ليس وضعا مقبولا. إنهم لا يجلسون مكتوفي الأيدي. إنهم يطلقون صواريخ يقولون إنها ليست (لمجرد) الاستعراض. لا أعتقد ذلك". وأضاف "هذا لا يعني أننا لن نتفاوض بشأن اتفاق حقيقي".