صورة ارشيفية

إلقاء القبض على طالب لجوء أعلن ولاءه لتنظيم داعش في إيطاليا

أعلنت الشرطة الإيطالية اليوم الخميس أنه تم إلقاء القبض على طالب لجوء 21/ عاما/ من جامبيا، يتردد أن أحد المتشددين حثه على تنفيذ هجوم إرهابي، في منطقة نابولي.

وأصبح الاجي توراي مشتبه به عقب أن نشر مقطع فيديو على تطبيق تلجرام للرسائل يظهره وهو يعلن ولاءه لزعيم تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" أبو بكر البغدادي.

وقالت الشرطة في مؤتمر صحفي إن توراي قال لرجال الشرطة إن الفيديو كان مجرد مزحة، وأن زميله من جامبيا طالبه على تطبيق تلجرام بتنفيذ هجوم إرهابي، وأن يقود سيارة للاصطدام بالمواطنين.

ذكرت وكالة الأنباء الإيطالية "انسا" أنه جاء في تقارير المؤتمر الصحفي أن توراي قال إنه حصل على تعهد بالحصول على أموال كمكافأة ، ولكنه بدلا من ذلك لم يكن لديه نية لتنفيذ مثل هذا الهجوم.

وكان توراي قد وصل على متن قارب من ليبيا في آذار/مارس 2017، ويعيش في مركز لاستقبال المهاجرين في منطقة ليكلا، في الضواحي الشرقية لنابولي.

وقد تم إلقاء القبض عليه هناك، خارج مسجد، الجمعة الماضية، وأكد قاض اعتقاله لاتهامه بالانتماء لجماعة إرهابية أمس الأول الثلاثاء.

وقال عضو بحزب رابطة الشمال المناهض للهجرة بالوو جريمولدي إن اعتقال هذا الشخص يثبت أن المهاجرين يمثلون خطورة.