رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو

ترودو يدعو الكنديين إلى "عدم العيش في الخوف" بعد حادث الدهس في تورنتو

دعا الثلاثاء رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو مواطنيه إلى "عدم العيش في الخوف" غداة حادث دهس بشاحنة صغيرة في أحد شوارع تورنتو أدى إلى مقتل عشرة أشخاص. ووجهت محكمة كندية عشر تهم بالقتل العمد إلى منفذ العملية.

حث رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو الثلاثاء الكنديين إلى "عدم العيش في الخوف" وقال ترودو قبل انطلاق اجتماع لمجلس الوزراء في أوتاوا "يجب ألا نبدأ في العيش في الخوف أو الشكوك بشكل يومي حين نتنقل في مدننا".

تصريحات ترودو تأتي غداة حادث دهس قتل خلاله رجل بشاحنته الصغيرة عشرة من المارة وأصاب 15 آخرين.

ووصف رئيس الوزراء الحادث بـ "الهجوم الذي لا معنى له" مضيفا أن "الكنديين عبر البلاد يشعرون بالصدمة والحزن إزاء هذا الهجوم ".

وتابع "يجب أن نبقى بلدا منفتحا وحرا ومتماشيا مع قيمه وسنواصل القيام بذلك".

وطلب ترودو من المسؤولين "التفكير في الظروف المتغيرة لعالمنا والقيام بكل ما يمكننا فعله لضمان أمن مواطنينا".

وقتل 10 أشخاص على الأقل عندما صدمت شاحنة صغيرة الاثنين عددا من المارة في وسط تورنتو أكبر المدن الكندية، في حادث وصفته الشرطة بأنه "متعمد".

تهم بـ "القتل العمد"

ووجهت إلى سائق الشاحنة الصغيرة الذي دهست المارة الاثنين في تورنتو عشر تهم بالقتل المتعمد أمام محكمة كندية الثلاثاء وهي التهم التي تعادل عدد القتلى الذين سقطوا على أرصفة هذه المدينة الكندية الكبرى.

ووجهت أيضا إلى إليك ميناسيان الذي جلس حليق الرأس في قفص الاتهام 13 تهمة بمحاولة القتل بحسب عدد الجرحى الذين أصيبوا بجروح بالغة في عملية الدهس أيضا.