وزير الدفاع الاسرائيلي افيغدور ليبرمان

وزير الدفاع الاسرائيلي: سندمر أي نظام دفاع جوي روسي يستخدم ضد طائراتنا

حذر وزير الدفاع الاسرائيلي، اليوم الثلاثاء، من أن بلاده ستدمر أي نظام دفاع جوي روسي متقدم في سورية، يتم استخدامه ضد الطائرات الاسرائيلية، إلا أنه أكد على عدم وجود أي رغبة في التصعيد مع موسكو.

وقال أفيجدور ليبرمان للموقع الالكتروني الخاص بصحيفة "يديعوت أحرونوت" الاخبارية: "يجب أن يكون هناك شيء واضح للغاية، وهو إذا أطلق أحد النار على طائراتنا، سوف ندمره."

وأوضح ليبرمان أن "هناك أنظمة روسية في سورية، لا تستخدم ضدنا. نحن لدينا خط مفتوح وحوار حقيقي، وأحيانا لا يكون في غاية البساطة، ولكن حوار صريح ومفتوح مع الروس"، مضيفا أن ذلك حال دون وقوع مواجهات مع موسكو.

وقال وزير الدفاع إن إسرائيل لا تتدخل في الشؤون الداخلية لسورية، ولكنها لن تسمح لإيران - وهي أحد الداعمين الرئيسيين للرئيس السوري بشار الأسد ولموسكو - بترسيخ جذورها في الدولة المجاورة.

وتأتي تصريحات وزير الدفاع الاسرائيلي بعد أيام من إعلان وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، أن بلاده لم تعد مقيدة بـ"التزامات أخلاقية" ضد تزويد الجيش السوري بأنظمة دفاعية صاروخية من طراز "إس300-".

وسوف يتيح النظام، الذي يوصف بأنه قادر على إسقاط أهداف محمولة جوا على مدى 300 كيلومتر، للجيش السوري الدفاع بشكل أفضل ضد الضربات الجوية الغربية.

ويمتلك الجيش السوري بالفعل جيلا سابقا من أنظمة "إس200-"، ولدى روسيا أيضا أنظمة "إس400-" في القاعدة الجوية، التي تستخدمها على الساحل الشمالي الغربي من سورية.