وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان

وزير الخارجية الفرنسي: يتعين على روسيا الضغط على حليفها بشار الأسد

ناشد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان روسيا ممارسة الضغط على الرئيس السوري بشار الأسد بعد الضربات الجوية التي وجهتها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ضد أهداف في سورية.

وقال لودريان في تصريحات خاصة للصحيفة الفرنسية الأسبوعية " لو جورنال دو ديمانش" في عددها الصادر اليوم الأحد إن هناك أمل حاليا أن تكون روسيا قد أدركت بعد الهجمات العسكرية على ترسانة الأسلحة الكيميائية في سورية أنه لابد من تشابك الجهود من أجل تحفيز بدء عملية سياسية في سورية.

وأكد الوزير الفرنسي أن بلاده مستعدة لذلك، ولكنه أشار في الوقت ذاته إلى أن الرئيس السوري يعيق هذه العملية، وشدد على ضرورة أن تقوم روسيا حاليا بالضغط على حليفها.

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا قامت بشن ضربات جوية على مؤسسات سورية بصواريخ موجهة كرد فعل على هجوم بغاز سام على مدينة دوما.

ووجهت القوى الغربية الثلاثة ، بحسب بياناتها، الهجمات على مرافق سورية لتخزين أسلحة كيميائية وصناعتها.