وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف

ايران تدين "المجزرة الوحشية" الاسرائيلية ضد الفلسطينيين في غزة

دانت ايران السبت ما اعتبرته "مجزرة وحشية" ضد الفلسطينيين، غداة مقتل 16 متظاهرا برصاص الجيش الاسرائيلي في قطاع غزة.

وقال الناطق باسم وزراة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي انه "يدين المجزرة الوحشية بحق عدد كبير من الفلسطينيين بيد القوات العسكرية العنصرية للنظام الصهيوني"، وفق ما أورد موقع الوزارة الإلكتروني.

من جهته، دان وزير الخارجية جواد ظريف في تغريدة "الطغاة الصهاينة الذين يقتلون المتظاهرين الفلسطينيين السلميين الذين سلبت اراضيهم".

واضاف قاسمي ان "الدعم غير المحدود من قبل (الرئيس الاميركي دونالد) ترامب والادارة الاميركية والجهود المعيبة لبعض القادة المبتدئين والجاهلين بالمنطقة الذين يحاولون اقامة علاقات خفية ومعيبة مع اسرائيل، زادت من وقاحة قادة النظام الصهيوني".

وتنتقد ايران، العدوة اللدودة لإسرائيل، باستمرار التلاقي في المواقف بين السعودية والدولة العبرية اللتين تدينان سياسة طهران في المنطقة وبرنامجها البالتسي وتدفعان واشنطن الى ممارسة مزيد من الضغوط على ايران.

وكان عشرات الآلاف من الفلسطينيين وخصوصا نساء واطفال، تدفقوا في اطار "مسيرة العودة" الجمعة على امتداد السياج الحدودي الذي يفصل قطاع غزة عن اسرائيل.

وقالت وزارة الصحة في قطاع غزة ان 16 فلسطينيا قتلوا وجرح اكثر من 1400 آخرون في المواجهات مع الجيش الاسرائيلي.

وتدعم ايران الحركات الاسلامية الفلسطينية وخصوصا ماس والجهاد الاسلامي.