بريطانيا: الجاسوس الروسي أصيب بالمادة السامة في منزله

الشرطة البريطانية تعلن معلومات جديدة عن تسميم الجاسوس

أعلنت الشرطة البريطانية، مساء الأربعاء، أن الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال وابنته، اللذين تعرضا للتسميم في هجوم تتهم لندن موسكو بالوقوف وراءه، أصيبا للمرة الأولى بالمادة السامة في منزلهما البريطاني.

وقالت الشرطة في بيان: "حدد الخبراء وجود التركيز الأقوى للمادة السامة على مدخل المنزل"، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وكان سكريبال (66 عاما) وابنته يوليا (33 عاما) قد تعرضا للهجوم في الرابع من مارس، وقد عثر عليهما فاقدي الوعي على أريكة في مدينة سالزبري جنوبي إنجلترا، وتم نقلهما إلى المستشفى في حالة حرجة.