الممثلة ستيفاني كليفورد المعروفة بستورمي دانيالز في لاس فيغاس في 4 فبراير 2018

محامي الممثلة الاباحية يسعى الى استدعاء ترامب للادلاء بافادته

قال محامي ستورمي دانيالز، ممثلة الافلام الاباحية التي تزعم انها اقامت علاقة جنسية مع الرئيس الاميركي دونالد ترامب، الاربعاء انه يرغب في استدعاء الرئيس للادلاء بافادته بشأن اتفاق السرية الذي وقعته معه دانيالز.

وقدم المحامي مايكل افيناتي طلبا الثلاثاء لمحكمة لوس انجليس التي تنظر في القضية التي رفعتها دانيالز للسعي الى الغاء الاتفاق.

ويطلب المحامي من المحكمة ان تأمر ترامب ومحاميه الشخصي مايكل كوهين بالحضور لتقديم افادات لمدة ساعتين امام المحكمة.

وكانت دانيالز، واسمها الحقيقي ستيفاني كليفورد، وقعت اتفاق سرية قبل ايام من انتخابات الرئاسة 2016 مقابل 130 الف دولار.

الا ان محاميها يقول ان الاتفاق لاغ لأن ترامب لم يوقع عليه، بينما يقول كوهين انه دفع المبلغ لدانيالز بنفسه.

وقال افيناتي في تغريدة "سيتم الاستماع الى الطلب في 30 نيسان/ابريل 2018. ونحن واثقون بان المحكمة ستسمح بالطلب بعد تطبيق سابقة في المحكمة العليا".

وقال البيت الابيض الاثنين ان ترامب "نفى بقوة ووضوح وباستمرار" المزاعم بشأن اقامته علاقة جنسية مع دانيالز.

وروت دانيالز في مقابلة مع الصحافي اندرسون كوبر ضمن برنامج "60 دقيقة" تم بثها الاحد على شبكة "سي بي اس" انها اقامت علاقة جنسية مع ترامب مرة واحدة فقط في تموز/يوليو 2006 ولم يكن قد مضى على زواجه من ميلانيا ترامب سوى عام ونصف عام وعلى ولادة ابنه بارون سوى اربعة اشهر.