26 قتيلا على الاقل في تفجير انتحاري بكابول

26 قتيلا على الاقل في تفجير انتحاري بكابول

قتل 26 شخصا على الاقل عندما فجر انتحاري نفسه امام مستشفى قبالة جامعة كابول الاربعاء المصادف يوم راس السنة الفارسية، بحسب ما أعلنت وزارة الداخلية.

وصرح نائب المتحدث باسم الوزارة نصرت رحيمي لوكالة فرانس برس ان "المهاجم فجر سترته المفخخة وسط الحشد وغالبية (الضحايا) كانوا يحتفلون بعيد النوروز".

وقال رحيمي ان 18 شخصا اخرين اصيبوا في التفجير ... جميعهم من المدنيين"، مضيفا ان انتحاريا راجلا فجر نفسه امام مستشفى يقع قبالة جامعة كابول.

ولم تعلن اية جهة عن مسؤوليتها على الفور عن التفجير الانتحاري الخامس الذي تشهده العاصمة الافغانية في الاسابيع الاخيرة. كما نفت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم في تغريدة على تويتر.

ووقع التفجير على بعد اقل من 200 متر من معبد كارتي ساخي الذي يتجمع فيه العديد من الافغان كل عام للاحتفال بعيد النوروز.