رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي

الصحف الروسية تتهم ماي ب"تسميم" العلاقات مع موسكو

حملت الصحف الروسية الخميس بعنف على رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي واتهمتها ب"تسميم" العلاقات مع موسكو بعد اعلان لندن عن سلسلة عقوبات على روسيا ردا على تسميم عميل مزدوج سابق في انكلترا.

وعنونت صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" الخميس "تيريزا ماي تسمم العلاقات بين موسكو ولندن"، فيما نددت صحيفة "روسيسكايا غازيتا" الرسمية ب"رد فعل يضر بالأعصاب" لماي التي اختارت "مواجهة موسكو".

وأشارت صحيفة "كومرسانت" الى أن "أزمة العلاقات بين موسكو ولندن بلغت ذروة جديد"، متهمة السلطات البريطانية ب"البحث عن ردود سامّة" على تسميم العميل الروسي السابق.

وكتبت صحيفة "كومسومولسكايا برافدا" الشعبية أن "تيريزا ماي حاولت اتهام روسيا بكل الخطايا في خطابها أمام البرلمان".

من جهتها، قالت صحيفة "ايزفيستيا" ان روسيا "ستردّ على الأقل بالطريقة نفسها على طرد 23 دبلوماسيا روسيا". وأكدت الصحيفة نقلا عن مصادر دبلوماسية أن "رد الفعل الروسي قد يكون شاملا أكثر". واضافت "استعدوا للردّ".

وتوقعت صحيفة "موسكوفسكي كومسوموليتس" الشعبية "فترة طويلة من الجمود" في العلاقات الروسية البريطانية لكنها أكدت أن "روسيا بامكانها تحمل كل ذلك ورأسها مرفوع".

وأعلنت ماي الأربعاء سلسلة عقوبات ضد روسيا، بينها طرد 23 دبلوماسيا وتجميد العلاقات الثنائية، معتبرة موسكو مسؤولة عن تسميم الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال (66 عاما) وابنته يوليا، على اراضيها.

واعتبرت وزارة الخارجية الروسية القرارات البريطانية "استفزازا وقحا غير مسبوق".